شبكات التواصل الاجتماعي الطريق إلي الشهرة والأرباح


كيف تكون مشهورا علي شبكات التواصل الاجتماعي ؟

شبكات التواصل الاجتماعي الطريق إلي الشهرة والأرباح

شبكات التواصل الاجتماعي الطريق إلي الشهرة والأرباح

في الوقت الراهن أصبحت شعبية وشهرة البشر تقاس بمدي شهرتهم وشعبيتهم علي شبكات التواصل الاجتماعي وهناك الملايين من الناس المتواجدين على الشبكات الإجتماعية من كافة أنحاء العالم

و الذين ينشرون ما يعبر عن شخصياتهم و أراءهم و انتماءاتهم السياسية و الدينية و الفكرية.

و كل هذه البشرية الموجودة عليها لها هدف مشترك ألا و هو تسويق الذات و بناء إسم قوي في المجتمع

يكون له جمهور عريض, ولكن كم من هؤلاء الملايين يحقق ما يريد ويكون له من المتابعين والمتفاعلين ما يحلم به, بل كم منهم يكون له من الأثر في نفوس وعقول الاخرين ما يمكنه من تغيير افكارهم او التأثير فيهم.هناك شيء ما بداخلنا يخبرنا أننا قادرين على الوصول للشهرة على الشبكات الإجتماعيةو ذلك لهدف ما في نفوسنا, قد يكون الشهرة أو المال أو أي هدف آخر ومن أجل ننشر أفكارنا و نكتب ما نشعر به بطريقة معينة نهدف من وراءها لتغيير من حولنا نحو الأفضل أو ربما الأسوأ.

و عموما ومهما يكون هدفك الذي تتواجد من أجله على الشبكات الإجتماعية

فعليك أن تعرف تماما أنك قادر على بناء إسم قوي تحقق من خلاله الشهرة التي تحلم بها على الشبكات الإجتماعية ومواقع التواصل الاجتماعي ففي هذا الموضوع سنتناول بعض الطرق التي اتفق عليها خبراء التسويق لكي تسوق لنفسك علي شبكات التواصل الاجتماعي وتكون من القلة التي تؤثر في الآخرين.

الاحتراف والوضوح والبساطة

كما هي الحياة الواقعية تماما “الانطباعات الأولي تدوم”, وكي تكون مشهورا ومؤثرا علي شبكات التواصل الاجتماعي عليك أن تدرك تماما أين توجد ؟ وماذا تريد؟ وكيف ستصل؟

دعنا نطرح مثالا بسيطا: انت علي الفيس بوك, بإمكانك أن تكتب منشورا يتكون من عشر صفحات أو أكثر كما تريد , ولكن لو اتجهت إلي تويتر فإن كل المتاح أمامك هو 140 حرف فقط, ومن هنا يجب عليك أولا أن تعرف :أين توجد؟ فما يصلح للنشر في الفيس بوك لا يكون مناسبا لتويتر وهكذا.

ثم: ماذا تريد؟ هل تريد تعليقات أم مشاركات أم اعجابات؟ وبناءا علي ما تريد الحصول عليه تحدد كيف ستحصل عليه؟ فمثلا إن كنت تريد تعليقات فعليك أن تنشر شيئا يستفز متابعينك لكي يكتبوا ويعلقوا علي ما تكتب كأن تنشر مثلا سؤال , أما إذا كنت تريد مشاركات فعليك أن تنشر معلومات قيمة تدفع المتابعين لك أن يشاركوها مع اصدقائهم, وإن كنت تريد اعجابات فعليك مثلا أن تنشر صورا غريبة وجديدة.

المرحلة الثانية : أن تكون واضحا فيما تريد قوله وتعير عنه بأبسط الطرق والوسائل فقد تكفي صورة للتعبير عما تريد وقد يكفي فيديو وقد تحتاج لبضعة سطور قليلة , اتخذ الوضوح والبساطة دائما شعارا لك.

احترف التواصل مع الجميع

شبكات التواصل الاجتماعي الطريق إلي الشهرة والأرباح

إذا كنت لا تعرف كيف توصل أفكارك و كيف تجذب إهتمام الناس فأنت على الأرجح لا تحترف التواصل مع الجميع و هذه مشكلتك و قد واجهها الجميع في البداية لكن يجب عليك أولا أن تعرف أين توجد؟…أنت علي شبكات التواصل الاجتماعي وبالتالي يجب أن يكون هناك تواصل بشكل ما, فأنت لن تكتب وتنشر لنفسك وتعلق علي نفسك وتشارك ما كتبته ع نفسك ولكن عليك أن تتواصل مع الآخرين تسمع منهم وترد عليهم ويسمعوا منك ويتفاعلون معك وعموما إليك بعض القواعد التي يجب أن تلتزم بها في هذا الصدد و منها :

  • عند كتابة منشور عليك أن تفكر أولا فيما تود قوله و تأخد الأمور بجدية ، لا تكن متساهلا فهناك الكثير من المتابعين و الأصدقاء الذين يجمعون ما تقوله ليعرفوا مدى تناسق أقوالك و منشوراتك في المعنى ، فإذا وجدوا أنك تناقض نفسك بنفسك فحتما سيعتبرونك مجرد تافه لا يعرف ماذا يقول.
  • المنشور الخاص بك في نظري يعبر عن مستوى إتقانك للغة التي تكتب بها ، بمجرد أن أرى الكثير من الأخطاء في منشورك فهذا يعني لي الكثير إما أنك غير واع تماما لما تفعله أتناء كتابة المنشور أو أنك لا تفقه شيئا في النحو و الإملاء ، لذا تجنب الوقوع في الأخطاء الإملائية و النحوية .
  • إستخدم الصور للتوضيح أكثر و لإرسال رسالة واضحة لمتابعيك و أصدقائك ، خصوصا إذا كنت تتحدث عن منتجاتك و خدماتك أو ربما مكان ما أو شيء غير معروف لدى الأخرين.
  • شارك الفيديوهات ذات الصلة أو تلك التي تعبر عن ماذا تقول ، فالفيديوهات أبلغ من الصورة في توضيح تفاصيل المنتوج أو الحادثة او حتى الخبر.
  • تعامل مع الجميع وفق قيم و أخلاق رائعة سواء على الفيسبوك أو تويتر أو حتى الشبكات الإجتماعية الأخرى بما فيها جوجل بلس ، و حاول أن توصل رسالتك دون أن تجرح أحدا من متابعيك.
  • إذا تلقيت استفسارا من الناس حول شيء ما و غالبا ما يكون له علاقة بك ، عليك أن تكون سريعا في الإجابة عنه فهذا يعطيهم إنطباعا جيدا عنك ، حيث أنهم يفهمون ذلك على أنك مهتم بهم و هو ما يشجعهم للتفاعل مع منشوراتك و ربما إستهلاك خدماتك و منتجاتك.
  • لا تتورط في نزاعات كلامية و لا ترد بالشتائم على من قاموا بذلك في التعليقات ، علق على الجميع بأدب و احترام و كن صبورا.

لا تكن أنانيا مغرورا

الناس مهتمين فعلا بما يجري في حياتك و بما تقدمه مؤسستك أو شركتك من منتجات ، لكن سيكون من الأنانية أن ننشر طيلة الوقت منشورات تعبر عن ذاتنا و عن منتجاتنا ، عليك بعض الأحيان أن تنشر عن الأخرين و عن منافسيك في مجال عملك و أيضا أخبار أو أراء حول ما يقع بمجالك و لا يمسك شخصيا .

قم بتسويق نفسك

إذا كنت تود أن تنتشر بسرعة كبيرة و أن تكون مشهورا بشكل سريع ، أي بعبارة أخرى تسعى إلى سلك أقصر الطرق إلى الشهرة ، فلماذا لا تخصص ميزانية و لتكن شهرية للإعلانات على الفيسبوك و بقية الشبكات الإجتماعية التي تتواجد بها ، من أجل الترويج للمنشورات التي تعبر عن رأيك في قضية ما أو تلك التي تتحدث عن منتوجاتك و خدماتك.

تفاعل مع الأخرين

لا تنتظر أن تبقى شريحة كبيرة من جمهورك تتابعك باستمرار ، فهناك الكثير من المستخدمين على الشبكات الإجتماعية الذين يهتمون فقط بمن يتفاعل مع ما يقدمونه ، المطلوب منك مثلا التفاعل مع منشور لصديق يدور حول منتج إلكتروني باعتبار ذلك له علاقة بمجال عملك أو هوايتك.

إدارة الأصدقاء بذكاء

لا تكن همجيا بإرسال طلبات الصداقة للكثير من الناس الذين تصادفهم على الشبكات الإجتماعية

فأنت تعرض نفسك لخطر الحظر من طرف النظام التلقائي للشبكات الإجتماعية

أضف إلى ذلك أن أسلوب الإضافة الهمجية تجعلك تظهر كمستخدم مزعج لديه الكثير من الأصدقاء

الذين لا يستحقون تلك الصفة أصلا نظرا لعدم إهتمامهم بما تنشره.

على هذا الأساس أضف فقط العاملين و المهتمين بمجال عملك و بمرور الوقت ستأتيك طلبات الصداقة من الأصدقاء الحقيقيين و هو ما يزيد من جمهورك بشكل متواصل.

خلاصة القول

بمجرد أن تنفذ الخطوات السابقة باستمرار و تجعلها سلوكا خاص بك على شبكات التواصل الإجتماعي ، فأنت على طريق رائع لبناء إسم قوي لك عليها .

هل تريد ضمانات ؟ تابع المحترفين في مجال عملك و راقب سلوكهم سترى أنهم يطبقون هذه الطرق مع اضافة لمساتهم الخاصة.

تابع صفحتنا علي الفيس بوك

السوشيال ميديا

شبكات التواصل الاجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *